تكنولوجيا

مصنع آيفون يستغنى عن 60 ألف موظف بشرى واستبدالهم بـ”روبوتات”

وفقا لتقرير صادر من وسائل الإعلام الصينية فقررت شركة فوكسفون المصنع الأول لهواتف آيفون الاستغناء عن 60 ألف عامل واستبدالهم بروبوتات متطورة للعمل على تصنيع الأجهزة الذكية الخاصة بشركة أبل، وبهذا أصبح عدد العاملين فى المصنع لا يتخطى الـ50 ألف موظف بعد ما كان 110 آلاف فى السابق، وهذا من أجل تقليل المصروفات الخاصة بالعمالة، وفقا لصحيفة ساوث تشاينا مورنينج بوست.

ولم تكن فوكسفون هى الشركة الوحيدة التى تستغنى عن البشر فى صالح الروبوتات بل هناك حوالى 600 شركة كبرى فى كونشان الصينية المتخصصة فى تصنيع الإلكترونيات تعتزم خفض الوظائف، وفقا لمسح أجرته الحكومة الصينية.

وقالت إدارة فوكسكون فى تصريح لموقع bbc إنها تعمل على تطبيق التقنيات المتطورة فى صناعة الأجهزة الذكية بما فى ذلك توظيف الروبوتات فى المصانع الخاصة بها، لأنها توفر كفاءة ودقة أعلى وأهم من ذلك تكاليفها أقل، فالشركة تتبع استراتيجية تطبيق الروبوتات الهندسية وتقنيات التصنيع المبتكرة الأخرى لتحل الموظفين، وتمكين موظفينا من البشر من التركيز على عناصر ذات قيمة مضافة أعلى فى عملية التصنيع، مثل البحث والتطوير، ومراقبة العملية ومراقبة الجودة.

يذكر أن هناك دراسة أجرتها شركة ديلويت وجامعة أكسفورد فى يناير 2016 أثبتت أن 35٪ من فرص العمل فى المملكة المتحدة ستكون متاحة للروبوتات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى