الثقافة والتراث

شاهد قبل نقلها.. مومياوات ملوك مصر العظام فى المتحف المصرى

 

يضم المتحف المصرى بالتحرير قاعتين من كبرى قاعات العرض للمومياوات الملكية فى العالم، وتضم عدداً كبيراً من كبار الملوك المصريين، وكشف عالم الآثار الدكتور زاهى حواس أن وزارة الآثار ستنقل المومياوات الملكية فى موكب عالمى من المتحف المصرى بالتحرير إلى المتحف القومى للحضارة المصرية بالفسطاط فى 15 يونيو المقبل.
وبحسب كتاب “المومياوات الملكية: المتحف” المتحف المصرى، الصادر عن المجلس الأعلى للثقافة، فإن المتحف يضم موامياوات عدة، منها ما وجد فى خبيئة الدير البحرى، والتى تضم موامياوات “سقنن رع، أحمس، أمنحتب الأول، تحتمس الأول، تحتمس الثانى، تحتمس الثالث، رمسيس الأول، سيتى الأول، رمسيس الثانى، رمسيس الثالث، رمسيس التابع، بانجم الثانى.
وسبع موامياوات أخرى لملكات من الأسرات الثامنة عشرة وحتى الحادية والعشرين هى “أحمس نفرتارى زوجة الملك أحمس، ست كامس، نجمت زوجة حريحور، حنوت تاوى والدة أو زوجة بانجم الأول، ماعت كارع زوجة اوسر كون الأول، إست ام خب ابنة من خبر رع، ونس خنسو زوجة بانجم الثانى.
كما يضم مقابر من خبيئة مقبرة أمنحتب الثانى، والتى عثر عليها فى وادى الملوك عام 1898، وبداخلها موامياوات: “امنحتب الثانى، تحتمس الرابع، أمنحتب الثالث، مرنبتاح، سيبتاح، سيتى الثانى، رمسيس الرابع، رمسيس الخامس، رمسيس السادس، وثلاث نساء وطفل.
ويوجد بالمتحف المصرى أيضا موامياوات مهمة أخرى غير ملايكة مثل: موامياوات يويا وتويا، والدى الملكة “تى” زوجة أمنحتب الثالث ومومياء الأمير ماحريرى.
قاعة المومياوات بالمتحف المصرى (1)
قاعة المومياوات بالمتحف المصرى 
قاعة المومياوات بالمتحف المصرى (1)
قاعة المومياوات بالمتحف المصرى 
قاعة المومياوات بالمتحف المصرى (3)
قاعة المومياوات بالمتحف المصرى 
قاعة المومياوات بالمتحف المصرى (4)
قاعة المومياوات بالمتحف المصرى (4)
قاعة المومياوات بالمتحف المصرى (5)
قاعة المومياوات بالمتحف المصرى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى