أخبار الرياضة

عمرو وردة لـ”اليوم السابع”: سبب فسخ عقدى خناقة رئيس لاريسا مع باوك

أكد عمرو وردة لاعب منتخب مصر ونادي لاريسا اليوناني ان سبب فشخ عقده مع النادي ليس لاسباب تأديبية كما أعلن النادي اليوناني مساء الثلاثاء وقال اللاعب في تصريح خاص لليوم السابع: “ماعملتش حاجة.”

وتابع: “رئيس نادي لاريسا اتخانق مع رئيس باوك فقرر فسخ عقدي.” واضاف: “كيف يقول رئيس لاريسا اني مثل مارادونا هذا الموسم بعد ادائي المميز ثم يقرر فسخ عقدي، اتخذ هذا القرار لان الاعارة اقتربت من الانتهاء فوجدها فرصة للرد على رئيس باوك.”

وأعلن نادي لاريسا اليوناني، منذ قليل، الاستغناء عن خدمات الدولي المصري عمرو وردة، بسبب مخالفات تأديبية خطيرة، على حد وصف النادي.

وأكد النادي اليوناني في بيان رسمي أن مالك النادي اتخذ قرارًا بطرد الثنائي عمرو وردة وجياناس ماسوراس، المعارين من باوك وأولمبياكوس، وأن السبب وراء ذلك هو ارتكاب كلا اللاعبين لمخالفات تأدييبة خطيرة، دون الكشف عن طبيعتها.

وقال النادي في بيانه: “بقرار شخصي من ألكسيس كوجياس رئيس لاريسا، أنهيت عقود المعارين عمرو وردة من باوك وجيانيس ماسوراس من أولمبياكوس من الفريق بسبب مخالفات تأديبية خطيرة”.

وسبق أن تسبب عمرو وردة في مشاكل عديدة، سواء على صعيد الأندية التي يلعب لها أو منتخب مصر.

وانتقل وردة إلى لاريسا قادمًا من باوك، الصيف الماضي، على سبيل الإعارة لمدة موسم، وخاض صاحب الـ26 عاما 23 مباراة الموسم الجاري محليا وسجل 7 وصنع 6 أهداف.

جدير بالذكر أن الموسم في الدوري اليوناني لم ينتهي حتى الآن نتيجة تفشي فيروس كورونا والذي أدى إلى توقف النشاط الرياضي في مختلف دول العالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock