أخبار الرياضة

مزاح غير إنسانى.. جماهير أتلتيكو مدريد تتمنى إصابة لاعبها بكورونا

فى موقف غير إنساني تفاعل عدد من جماهير أتلتيكو مدريد الإسباني مع أنباء إصابة 2 من أفراد الفريق بفيروس كورونا المستجد، وتمنى بعضهم أن يكون الفرنسي توماس ليمار واحدا من بين الاثنين المصابين، على أساس أن اللاعب لم يقدم المردود المنتظر منه منذ تعاقد الروخي بلانكوس معه قادما من موناكو الفرنسي.

الأمر دفاع جوليس كوندي لاعب إشبيلية للتعبير عن غضبه بسبب الحملة التي شنتها جماهير أتلتيكو مدريد على لاعبها، حيث خرج عبر حسابه بموقع “تويتر” وكتب: “هنالك الكثير من الرسائل عبارة عن أمنيات بأن يكون ليمار هو المصاب بكورونا بأتلتيكو مدريد.. في الحقيقة أنتم عبارة عن فضيحة القليل من الإحترام لأننا نتحدث عن حياة إنسات وليس مزحة”.

تغريدة كوندي لاعب اشبيلية
تغريدة كوندي لاعب اشبيلية

 

وكان أتلتيكو مدريد قد أعلن اليوم الأحد، عن اكتشاف حالتى إصابة بفيروس كورونا، وذلك ضمن المسحة الطبية التى خضع لها اللاعبين والإداريين أمس السبت، ويستعد أتلتيكو مدريد للسفر غدا الإثنين إلى العاصمة البرتغالية لشبونة، من أجل خوض مواجهة لايبزيج الألمانى مساء الخميس المقبل فى الدور ربع النهائى من دورى أبطال أوروبا.

وأكد النادى الإسبانى فى بيان على موقعه الرسمى، أن البعثة ستخضع قبل المغادرة إلى لشبونة غدا لاختبارات جديدة بعد ظهور حالتين إيجابيتين، ولم يفصح النادي المدريدي حول هوية المصابين إذا كانوا لاعبين أو ضمن طاقم التدريب أو إداريين.

ليمار شارك في 22 مباراة رفقة أتلتيكو مدريد هذا الموسم في جميع المسابقات، ولم يسجل أو يصنع أي هدف لفريق العاصمة الاسبانية.

وكان أتلتيكو مدريد قد تأهل للدور ربع النهائى لدورى الأبطال، بعد أن أقصى ليفربول الإنجليزى حامل اللقب فى دور الـ 16 بمجموع المبارتين 4-2.

مزاح غير إنسانى.. جماهير أتلتيكو مدريد تتمنى إصابة لاعبها بكورونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى