منوعات

بالصور.. موديلز ومصممة ازياء رسمت طريق حياتها بعد تخرجها من الجامعة فى الطريق للنجوميه فى عالم الازياء

-مولودة فى إيدها إبرة .

-الدراسة اجلت هواية الحياكه والتطريز

– مشجعها الاول اخيها الاكبر ” التعليم اولاً والهوايه تتأجل”.

 

امل السيد ابو الهوا فتاة عندها 26 سنه
حاصلة على بكالوريوس خدمه اجتماعيه عقب التخرج بدأت تستعد لتحقيق حلمها ان تصبح مصممة وعارضة ازياء عالميه مشهورة مثل مصممى الازياء العالمين إيلى صعب وهبة ادريس وداليا النادى .

قالت “ابو الهوا ” اتمنى ان أصبح اكبر مصممة ازياء بمصر والعالم والناس كلها تلبس من من تصميم يدى انا اشعر بسعادة عندما ارى الناس مبسوطه وسعيده
واضافت “ابو الهوى” اعشق تصميم
ملابس السواريهات والكجوال
التى كانت فى البدايه هوايه تنقصها الخبرة واحتارت من اين تبدأ ولكن الحيرة لم تستمر كثيراً .

واشارت ان اول من لفت نظرها للابرة والخيط وهى طفلة صغيرة والدتها التى كانت تشاهدها مثل اى ام مصرية وهى تمسك الابرة والخيط وتحيك ملابس ابناءها وكنت اقلدها حتى تمكنت منها تماماً وبدأت اتعلم فن التطريز من على برامج التعليم المتوفرة على اليوتيوب فى وقت فراغى وعقب انتهاء دراستى قررت ان احصل على دورات تدريبية لاجادة فن التفصيل والحياكة التى اجتزتها بتفوق وكنت اقوم بتعليم بعض الدارسين معى افكار حديثة اكتسبتها خلال محاولاتى فى التعليم وحصلت على كورسات متخصصة فى هذا المجال اهلتنى للعمل بتقنيه اعلى واضافت “ابو الهوى ”
مهنه التفصيل والحياكة بتختلف في طريقة القص من انسان لاخر اتخذت منهم الخيار الاوسط والاسهل واهم شئ فيها الأساسيات وبعد ذلك كل شئ يصبح سهل مع تكرار العمل .

واشارت “امل ” انه تم دعوتها لحضور حفل ديفيليه لمصمم الازياء المصرى العالمى هانى البحيرى بالقاهرة العام الماضى وقامت بتصميم فستان خاص لهذه المناسبه بالون الاحمر اعجب بتصميمة بعض الحضور من فنانى مصر والعالم العربى عندما التقطت الصور التذكارية معهم وخلال محاورتهم شجعوها على الاستمرار فى ممارسة هوايتها رغم محاولة احباطها وابعاد الفكرة عن راسها من المجتمع الذى حولها وخاصة الاهل والاقارب الا انها تقول اشعر بالفخر بهوايتى التى جعلتنى استمر بعد تشجيع اخى الكبير لى وقام بمساعدتى فى شراء ماكينه من توفير المبالغ التى حصلت عليها من انتاجى خلال الثلاث سنوات التى استطعت فيها ان اصمم جميع ملابسى التى اغنتنى عن شراء الملابس الجاهزة من الاسواق واصبحت اوفر لشراء مستلزمات المحل من القماش والخيوط والاكسسوارات التى تناسب تصميماتى واصبحت ملابسى ارقى بكثير من التى كنت اشتريها من المحلات التجاريه واستطعت فتح محل صغير وسط مدينتى واصبح لى زبائن من السيدات والفتيات يثقون فى ذوقى وتصميماتى التى اكدو لى انها رائعة ونالت اعجابهم واعجاب الجميع .
وشجعونى اكثر على العمل ورغم السمنه المفرطة التى كنت اعانى منها خلال السنوات الماضيه الا اننى استطعت ان امارس حمية التخسيس حتى فقدت 35 كيلو من وزنى بسرعة واصبحت اليق فى ارتداء جميع الموديلات الراقيه التى تناسب الفتاة المصرية الانيقة
واشارت “ابو الهوى ” انه فى البدايه والدها ووالدتها واخواتها كانو معترضين على هوايتها وخاصة انهم جميعهم فى مراكز اجتماعية مرموقة الا انهم عقب رؤيتهم لها متحمسة لهوايتها المفضلة واصبحت تصمم جميع ملابسها بمنتهى الاناقة شجعوها واصبحو فاخورين بها وبانتاجها الراقى .

وتسعى “ابو الهوا” لتحويل محلها الصغير فى المستقبل القريب ليصبح اكبر دار لتصميم الازياء لتتمكن به من الوصول للعالمية وترفع اسم مصر عالياً باجود انواع التصميمات المصرية والعربية التى تنافس بها العالم اجمع .

أُمنية “ابو الهوا “فى العام الجديد وعيد ميلادها ال 26 الذى تصادف هذا الشهر الجارى ان تصبح اكبر مصممه ازياء قبل ان تكون عارضه ازياء
واضافت “ابو الهوا”اعشق ازياء المصممين العالمين وخاصة اللى صعب وهبه ادريس وداليا النادي وهانى البحيرى

وتضيف “امل ابو الهوا ”
احمد اخى الكبير هو اول المشجعين لى في الاسره بعد ذلك والدى ووالدتى واخواتى وجميع من حولى من الاهل والاصدقاء
الهواية بدات منذ 3 سنوات كنت اشترى القماش واقص عليه مباشرة بدون بترون واستطعت خلال فترة بسيطة ان اخذ المقاسات لنفسى وبدأت احيكها علي ايدى بالابره والخيط عن طريق السراجة ثم اذهب به عند الترزى القريب من منزلى ليشطبة لى على ماكينة الخياطة وبعد ذلك قمت بشراء ماكينة خياطة خاصة بى بالفلوس التى استطعت توفيرها من شغلى واول فستان سوارية صممتة لى كان من قماش التل استطعت انجازة في نص يوم من اجل ارتدائه فى مناسبة حفل زفاف فى العائلة ونال اعجاب الجميع من حولى وكنت سعيدة جداً به لانه من تصميمى وانتاجى ولم يساعدنى فيه احد .
خلال عام بفضل الله وما وفرتة من عمل يدى استطعت شراء معظم مايلزمنى من ماكينات ومستلزمات الخياطة التى تساعدنى فى عملى الجديد .

واضافت “ابو الهوا ” كنت لا اطيق العمل فى البدايه عندما كنت اشعر انه شئ صعب التنفيذ ولم يكن لدى طولة بال للخياطه وفجاءه كل حاجه اتغيرت واصبحت اجلس امام الماكينة باليومين لحياكة فستان وتطريزة
تقول “ابو الهوا ” نصيحتى لكل فتاه بتنمية قدراتها بحب العمل ولا تيأس بعد التخرج من الجامعة استفيدى من وقتك بمتابعة برامج التعليم على اليوتيوب وقررى انتِ بتحبى ايه واتعلميه مع التعليم كل شئ يصبح سهل وتقدرى تحسنى دخلك وتستعيضى به عن الوظائف الحكومية الروتينيه والمرتبات التى لا تثمن بقدر او مجهود
العمل الحر ممتاز اذا خلى من عيون الحاسدين وابتسمت والتعامل مع البشر يكسبك الخبرة وفن التعامل واحدى مدارس التعليم التى استفدت منها بعض من برامج اليوتيوب التى يوجد عليها كل شئ تستطيعى تعلمه بكل سهوله
واشارت ليتنا ناخذ من التكنولوجيا الحديثة المفيد وكل مايساعدنا على العمل فى الحياه ونترك الامور التافه منه للاخريين الجلوس امام شاشة الموبايل بالساعات بلا عمل لا فائده منه .
“ابو الهوا” لديها هوايات اخرى تجيد فن المسرح الكوميدى وتقليد لهجات جميع الدول العربية والقاء الشعر وكانت من فنانى مسرح الجامعة الاوائل خلال فترة الدراسة .
“ابو الهوى “تعشق كل الفنون ورسم الموديلات بالالوان لتصميمها فى الواقع عزيزتى الفتاه لا تستسلمى وارتقى بهواياتك المفضلة واتركى كل ماهو غير مفيد فى الحياه الحياه بدون هوايه او عمل ممله اصنعى لنفسك مجد وتاريخ من هوايتك المفضلة التعليم اصبح شهادة لاجتياز مرحلة الاميه القليل جداً من هم يعملون فى مجالهم الدراسى الطبيب المهندس المحامى المعلم المحاسب اذا توفرت لهم الوظائف لذلك .
اما باقى الشهادات العلميه فهى فى مجتمعنا العربى مجرد شهادة علمية لتنقلك الى عالم العمل بما تهواه نفسك فلا تيأس وانزل لسوق العمل حتى لو بالقليل لا يضيرك ان تصبح تاجر بخبرتك العلميه او عامل بناء او مصمم ديكور او ميكانيكى سيارات …الخ فكل شئ عبر التكنولوجيا الحديثة متاح للتعليم .

اظهر المزيد

د.هويداالشريف

الصحفية والمستشار الاعلامى بالمجلس الاستشارى لذوى القدرات الخاصة بمحافظة شمال سيناء .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock