أخبار مصر

التنمية المحلية: تحقيق كل مستهدفات تنمية الريف المصري بنهاية 2024

قال الدكتور خالد قاسم، المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، إن مبادرة «حياة كريمة» تستهدف تطوير 51 مركزًا، خلال العام المالي الحالي 2021 – 2022، معلنًا تحقيق كل مستهدفات تنمية الريف المصري بنهاية 2024.

وأضاف قاسم، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «المواجهة»، الذي تقدمه الإعلامية ريهام السهلي عبر فضائية «إكسترا نيوز»، مساء الثلاثاء، أن مستهدفات تنمية الريف المصري تتحقق من خلال 3 محاور، أولها خدمات المرافق والبنية الأساسية، بالتعاون مع وزارة الإسكان والهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وأشار إلى أن المرافق والبنية الأساسية تضم خدمات الصرف ومياه الشرب، والإنارة والكهرباء، ورصف الطرق داخل المركز وبين القرى، فضلًا عن توفير الخدمات الخاصة بالغاز الطبيعي، وإنشاء وحدات صحية وأبنية تعليمية متكاملة الأركان.

وأوضح متحدث التنمية المحلية أن المحور الثاني يتعلق بالتنمية الاقتصادية وتوفير فرص عمل للمواطنين، من خلال جهاز المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، بشراكة استراتيجية مع الوزارات المصرية ومؤسسات المجتمع المدني.

ولفت إلى حصر المقاولين المحليين على مستوى المراكز؛ من أجل إسناد عمليات التنفيذ على الأرض للمشروعات، متابعًا أن مبادرة حياة كريمة تؤدي إلى إنشاء مجمعات صناعية تعمل بها عمالة أبناء القرى المؤهلة، إضافة إلى إحداث تنمية زراعية وفي مجال الثروة السمكية على أرض القرى، لتحقيق العائد الاقتصادي المستدام.

وذكر أن المحور الثالث يتعلق بالبعد والتدخلات الاجتماعية من خلال توفير سكن كريم، بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي، مؤكدًا أن التنمية لا ترتبط بالبنية التحتية فقط وإنما تمتد للبشر من خلال سداد الديون الغارمين وتجهيز العرائس.

وأضاف قاسم، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «المواجهة»، الذي تقدمه الإعلامية ريهام السهلي عبر فضائية «إكسترا نيوز»، مساء الثلاثاء، أن مستهدفات تنمية الريف المصري تتحقق من خلال 3 محاور، أولها خدمات المرافق والبنية الأساسية، بالتعاون مع وزارة الإسكان والهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وزير التنمية المحلية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock