تكنولوجيا

زوكربيرج: مشروع الواقع الافتراضى لشبكة “فيسبوك” قد يتضمن صورًا رمزية أكثر واقعية

كشف مارك زوكربيرج الرئيس التنفيذي لشركة “فيسبوك” الأمريكية -عملاق شبكات التواصل الاجتماعي- عن أن مشروع الواقع الافتراضي الجديد لشبكة “فيسبوك” الاجتماعية يمكن أن يتضمن صورًا رمزية مجسدة (avatars) أكثر واقعية.
وأعطى مارك زوكربيرج – في مقابلة مع موقع “ذي إنفورميشن” التقني – مزيدا من التفاصيل الخاصة بخطط شركة الشبكات الاجتماعية لاستكشاف تقنيات الواقع الافتراضي والواقع المعزز عبر أجهزة “أوكيولوس في آر”.
وقال زوكربيرج إن الصور الرمزية الواقعية يمكن أن تكون خطوة للأمام من مجرد الاتصال بشخص ما عبر الهاتف أو الدردشة المرئية، حيث تضمنت فكرته عن تلك الصور الرمزية “اتصالا بصريا حقيقيا” وعرضا لشخصية المستخدم أمام الآخرين.
وأضاف: “ستتمكن بالفعل من التفاعل معهم، ستتمكن من إخراج الألعاب أو الكائنات الأخرى وإنشاء مثيل لها ككائنات افتراضية والتفاعل معها، وإنجاز العمل، وممارسة الألعاب معًا، والقيام بكل ذلك”.
وأشار زوكربيرج إلى أن “فيسبوك” تتطلع بالفعل إلى تطوير سماعات “أوكيولوس كويست 3 و4″، بهدف تضمين ميزتي “تتبع الوجه” و”تتبع حركة العين” في الأجيال القادمة من تلك الأجهزة، قائلا: “إذا كنت متحمسًا حقًا بشأن التواجد الاجتماعي، فأنت تريد التأكد من أن الجهاز يحتوي على جميع المستشعرات التي تلائمك من الرسوم الرمزية الواقعية المتحركة حتى تتمكن من التواصل بشكل جيد بهذه الطريقة”.
ولفت إلى أن شبكة “فيسبوك” الاجتماعية تعمل أيضا على تطوير نظارات ذكية جديدة.
كانت “فيسبوك” قد أعلنت في يناير الماضي أنها تخطط لإطلاق نظارات ذكية هذا العام من خلال شراكة مع صانعة النظارات “لوكسوتيكا”، وتهدف النظارات الجديدة إلى مساعدة مرتديها على البقاء على اتصال وعدم تفويت اللحظات التي ينظر فيها إلى الشاشة أو أثناء الوصول إلى هاتفه الذكي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى