الأدب

اتحاد الكتاب العرب يعلن تضامنه مع أهل القدس.. ويؤيد المقاومة السلمية

أعلن الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب اعتزازه بأبناء القدس الشريف ووقوفه الكامل مع دفاعهم الشريف عن المسجد الأقصى، ويقدر تصدى أبطال الشعب الفلسطينى بصدورهم العارية وقبضات أيديهم للجيش الإسرائيلى، صامدين فى ذلك بأرواحهم وأحلامهم، بعزائمهم وأفعالهم، وكما فعلوا دائمًا، باذلين دماءهم سخية لمواجهة العدوان المستمر على المسجد الأقصى المبارك ومحاولة تهويده تحت دعاوى الكيان الصهيونى الباطلة، فى ظل اشتداد حملات القمع الاحتلالى، وتصاعد الاعتقالات.

وقال الاتحاد فى بيان، على الرغم من كل مظاهر العنف التى تمارسها إسرائيل، فإن المقاومة السلمية لأبناء القدس والداخل الفلسطينى تتصاعد، وتتزايد حشود أهالى القدس نحو باب العامود “بوابة دمشق” لردع المتطرفين العنصريين من الجماعات الإسرائيلية المتطرفة وخاصة منظمة “لاهافا” التى تنادى بحرق القرى العربية والموت للعرب، لكن إرادة ابناء القدس وقوة الصمود والمواجهة تكسر هجمات المتطرفين العنصريين المحميين من جيشهم وشرطتهم، حتى تكلل النصر برضوخ حكومة اليمين العنصرى الإسرائيلى بإزالة الحواجز الحديدية واحتفال أهالى القدس.

ويعلن الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب باسم الاتحادات والروابط والأسر والجمعيات الثقافية والأدبية فى الوطن العربى وقوفنا قلبا وقالبا مع أهلنا فى فلسطين المحتلة فى الدفاع عن عروبة القدس والمسجد الأقصى المبارك وكنيسة القيامة مؤكدين للمدافعين الأبطال أنهم ليسوا وحدهم بل إن قلوب أمة العرب وضمائر كتابها وشعرائها ومثقفيها ومفكريها وفلاسفتها وأكادمييها ومبدعيها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى