أخبار مصر

شعراوي: بدء تحصيل 4 رسوم أساسية في سوهاج وقنا لتنمية الموارد المحلية

• وزير التنمية المحلية: خطة عمل تنفيذية تعمل عليها محافظتي سوهاج وقنا لمدة عام اعتبارا من يوليو 2021 وحتى يونيو 2022
وجه اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، مسئولي برنامج تنمية صعيد مصر في محافظتي سوهاج وقنا، بإعداد خطة تنفيذية لتنمية الموارد المحلية للمحافظتين، وعدم الاعتماد على التمويلات المركزية وتعظيم جميع الموارد المحلية، لافتًا إلى أنه سيتم البدء بـ4 رسوم أساسية، وهي (المواقف، والسويقات، وساحات الانتظار، والإعلانات)، على أن يتم البدء في تطبيقها بمحافظتي سوهاج وقنا كمرحلة استرشادية.

وأضاف شعراوي، في بيان له اليوم، أنه تلقى تقريرًا من المكتب التنسيقي لبرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر بمحافظتي سوهاج وقنا، حول جهود تنفيذ خطة عمل البرنامج والمقترحات والأفكار المتفق عليها من البنك الدولي، والتي وجه بها للبدء في تنفيذها خاصة الإصلاحات الهيكلية المرتبطة بدعم وتنمية قدرات المحافظتين في تعزيز ودعم أنشطة التنمية الاقتصادية المحلية.

وأشار إلى أن مسئولي برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر عقدوا العديد من الاجتماعات مع المسئولين عن الرسوم الأربعة المشار إليها للوقوف على الوضع الحالى، موضحًا أن البرنامج قام بإعداد تصور أولي لدراسة تقييم وحصر الموارد المالية المحلية وتحديد الإطار التشريعي المنظم والإطار المؤسسي والتنظيمي للموارد المالية بكل أنواعها ومصادر تحصيلها أو تعديلها وفق جهة استصدار ووضع تحديد الرسوم والإيرادات.

وتابع: “بالإضافة إلى تحديد المعوقات والتحديات التي تواجه تنمية تلك الموارد المالية، ووضع بعض المقترحات الأولية التي يمكن تنفيذها على المدى القصير أو التي قد تتطلب بعض الإصلاحات التشريعية والمؤسسية، وتعديل بعض اللوائح الخاصة بالصناديق”.

وأشار إلى أن ذلك يأتي في ضوء العمل على صياغة خطة عمل تنفيذية تعمل عليها كل محافظتي سوهاج وقنا لمدة عام اعتباراً من يوليو 2021 حتى يونيو 2022 لتنمية الموارد المحلية للرسوم الأربعة، موضحًا أنه تم عقد ورشة عمل على مدار يومين خلال الفترة من 20 إلى 21 يونيو الجارى بمحافظة قنا وبمشاركة محافظة سوهاج، وذلك للإدارات واللجان ذات الصلة بالرسوم الأربعة بالمحافظتين، وذلك بمشاركة سكرتيري عموم المحافظتين، وتم خلال الورشة العمل على صياغة الخطة التنفيذية لتنمية الموارد المحلية.

ونوه بأنه تم عرض ومناقشة خطة العمل لتنمية وتطوير الموارد المحلية للرسوم الأربعة والإطار الحاكم والآلية المؤسسية لتنمية وتطوير الموارد المالية المحلية على محافظي سوهاج وقنا، وبمشاركة فريق برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر والبنك الدولى والقيادات التنفيذية بكل محافظة ذات الصلة بالرسوم الأربعة.

وأكد دعم توجهات الدولة لتعزيز وتنمية الموارد المالية للمحافظات وخاصة محافظة سوهاج، موجها بأهمية توجيه برامج رفع كفاءة وتوعية العاملين بالإدارة المحلية بخاصة تدريب رؤساء الوحدات المحلية والأجهزة التنفيذية التابعة من أجل تعظيم استثمار جميع الموارد المتاحة في كافة قرى ومدن المحافظة؛ لضمان الاستدامة.

وأضاف شعراوي، في بيان له اليوم، أنه تلقى تقريرًا من المكتب التنسيقي لبرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر بمحافظتي سوهاج وقنا، حول جهود تنفيذ خطة عمل البرنامج والمقترحات والأفكار المتفق عليها من البنك الدولي، والتي وجه بها للبدء في تنفيذها خاصة الإصلاحات الهيكلية المرتبطة بدعم وتنمية قدرات المحافظتين في تعزيز ودعم أنشطة التنمية الاقتصادية المحلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى