الأدب

«العين للكتاب» يحتفي بـ«عام الخمسين» 21 الجاري

 

د. هيفاء الأمين

تحت رعاية سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، ممثّل حاكم أبوظبي في منطقة العين، ينظم مركز أبوظبي للغة العربية بدائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي النسخة الثانية عشرة من معرض العين للكتاب في مكتبة زايد المركزية على مدار 10 أيام متواصلة خلال الفترة الممتدة من 21 ولغاية 30 سبتمبر الجاري.

تقام هذه النسخة من معرض العين للكتاب بشكل هجين لتجمع بين البرامج الواقعية والبث الافتراضي على منصات المعرض الرقمية، بما يُسهم في استقطاب عدد أكبر من الجمهور لحضور فعاليات المعرض والمشاركة في أنشطته.
يشارك في دورة هذا العام أكثر من (100) عارض ودار نشر، وذلك لتعريف الجمهور بأحدث الإصدارات الأدبية المتنوعة بما يُلبي تطلعات وذائقة القرّاء من مختلف الاهتمامات والفئات العمرية. كما يستضيف المعرض (50) متحدثاً من نخبة الشخصيات الثقافية البارزة، والكتّاب والمبدعين والفنانين الإماراتيين لتسليط الضوء على الإرث الثقافي الغني للدولة خلال الخمسين عاماً الماضية. ويقدّم المعرض هذا العام أيضاً برنامجاً حافلاً بالفعّاليات المتنوّعة التي تحتفي بعام الخمسين.
بناء
وأشار سعود الحوسني وكيل دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي في كلمته إلى أهمية المعرفة والقراءة في بناء المجتمعات والأمم، قائلاً «تماشياً مع رؤية قيادتنا الرشيدة، تلتزم دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي بدعم قطاع النشر واستدامته وتعزيز المعرفة والقراءة لدى الجميع، ويأتي تنظيم معرض العين للكتاب ليؤكد حرصنا على تحقيق هذه الأهداف…».
مكانة
وبدوره، قال الدكتور علي بن تميم، رئيس مركز أبوظبي للغة العربية: «بعد النجاح الذي حققه معرض أبوظبي الدولي للكتاب في دورة هذا العام، يعود معرض العين للكتاب لاستقبال جمهوره ورواده بخاصة مع المكانة التي يتبوأها على الأجندة الثقافية في الدولة، وهو جزء من الرؤية الثقافية للقيادة الحكيمة».
التزام
أكدت إدارة المعرض بمركز أبوظبي للغة العربية التزامها بأعلى معايير الإجراءات الاحترازية لضمان سلامة الزوّار والعارضين والعاملين في المعرض، حيث يشترط حصول الزوّار البالغين على جرعتي لقاح «كوفيد 19» لدخول المعرض، كما يتوجب إبراز نتيجة سلبية لفحص مسحة الأنف (PCR) لا تزيد مدتها على 48 ساعة لجميع العارضين والمشاركين. ويتوجب على جميع الزائرين تفعيل تطبيق الحصن على هواتفهم الذكية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى