مقالات

أنت أقوى بنجاحك

 

بقلم الدكتورة / آية صلاح
دكتوراه علم الاجتماع السياسي

إن النجاح طاقة ايجابية تشعر أي شخص بالأمل، والرغبة في العمل، والمثابرة في المواقف الصعبة، ومن يريد أن يشعر بالقوة الحقيقية بكل ما لها من معني يسعى إلى النجاح سواء في بيته أو مجتمعه.
فالنجاح مطلب ضروري لإحساسك بالتغيير والتطور، وكذا لشعورك بالبهجة والفرح، وأن لحياتك قيمة، وهو يؤثر أيضاً في شخصيتك فيجعلك أقوي؛ إذ أن قوتك الحقيقية بنجاحك، ولما كان لكل شيء دعائمه التي تساعدك على الاستمرار فيه، فيكمن سر نجاحك في تحقيق شروط أساسية ألا وهي:
1- لابد من وضع حلم أو هدف تسعي للوصول إليه، ويراعى أن يكون هذا الحلم أو الهدف قابل للتحقيق وواقعي، وأن يكون لديك خطوات عملية لتحقيقه على أرض الواقع.
2- القناعة بقدرتك على تحقيق النجاح، وأن تكون لديك رغبة حقيقية فيه، فالنجاح لابد أن يكون جزء من إيمانك بذاتك وقدراتك.
3- ضبط التوتر والتردد فمجرد المحاولة نجاح حتى وإن لم تأت بالنتائج التي تتمنيها.
4- أن يكون لديك حب التحدي وأن تكوني أكثر جرأة، إذ أن جزء من النجاح يعتمد على المغامرة .
5- الانضباط وعدم التكاسل والتراخي بل على العكس أن تكوني أكثر شجاعة وإقدام.
6- التقدير السليم للأمور وعدم تضخيم المشكلات التي قد تواجهك، والعمل على الوقوف على سبب أي المشكلة واجهتك وحلها.
7- تجاهل الآراء المحبطة والتي تقلل من قدراتك، وهو ما عبر عنه سقراط بقوله ” الذين فشلوا في انجاز شيء في حياتهم يحاولون دائما إحباط الأخريين”.
8- الإرادة وعدم الاستسلام وضرورة أن تتخلصي دوماً من مخاوفك، وهو ما عبر عنه المهاتما غاندي بقوله ” القوة لا تأتي من المقدرة الجسدية إنما تأتي من الإرادة التي لا تقهر”.
9- التركيز على الايجابيات، والعمل بمبدأ إذا لم تجد طريق النجاح ابتكر أنت الطريق إليه.
10- التخطيط إذ أن أي عمل ناجح يبدأ بالتخطيط الجيد المسبق له.
11- العمل بروح قتالية على تحقيق أهدافك، والاستمرار في السعي إليها، وتذكري دوماً أن التاريخ ملئ بقصص أثبتت نفسها في كل المجالات بكفاحها.
12- الصبر فالطريق إلى النجاح ليس سهلاً بل أنه ملئ بالتحديات والصعاب، ولابد فيه من العزيمة والإصرار، فكل شخص ناجح لدية قصة من المعاناة والمثابرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى