أخبار الفن

“صمت القصور” أول فيلم لفت انتباه الوسط الفنى المصرى لـ هند صبرى

عرف الوسط الفني المصري وبالتحديد السينمائي النجمة هند صبري من خلال مشاركتها في فيلم “صمت القصور” للمخرجة مفيدة التلاتلي، فقد لفت هند صبري نظر مخرجي السينما المصرية داوود عبد السيد وإيناس الدغيدي وغيرهم.

هند صبري جاءت إلي مصر من خلال المخرجة إيناس الدغيدي التي رشحتها لبطولة فيلم “مذكرات مراهقة” عام 2001، وهو الدور الذي منحها الشهرة الواسعة في العالم العربي، وقدمت بعده فيلم “مواطن ومخبر وحرامي” مع المخرج داوود عبد السيد، والذي أيضًا ثبتت أقدامها بالسينما المصرية حتى أصبحت واحدة من أهم النجمات في السينما المصرية.
 

هند صبري تحتفل اليوم بعيد ميلادها فهي مواليد 20 نوفمبر 1979 وهي حاصلة على درجة ماجستير في حقوق الملكية الفكرية، وهي مرسمة منذ عام 2007 في جدول المحاماة بتونس، وحاليًا تحمل الجنسية المصرية بعد زواجها من رجل الأعمال المصري أحمد الشريف، وفي عام 2019 اختيرت عضوة للجنة تحكيم مهرجان البندقية السينمائي العالمي في دورته الـ 76، وهي أول سيدة عربية تنضم للجنة، وترتيبها 89 ضمن أقوي 100 امرأة عربية عام 2013.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى