أخبار الفن

وزيرة الثقافة تنعى سهير البابلي: فقدنا نموذجا للإبداع وستظل أعمالها خالدة

نعت الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، الفنانة الكبيرة سهير البابلى التى توفيت اليوم الأحد عن عمر 86 عاماً بعد صراع مع المرض، وقالت إن الفنون المصرية والعربية فقدت إحدى أيقوناتها، مشيرة أنها شكلت نموذجا للإبداع المتنوع.

وأضافت وزيرة الثقافة أن أعمالها ستبقى خالدة بكل ما تحمله من موضوعات ومفردات رسخت فى وجدان الجمهور، وقدمت العزاء لأسرتها وأصدقائها ومحبيها داعية الله أن يتغمد الفقيدة برحمته  

القديرة سهير البابلى ولدت فى مركز فارسكور بمحافظة دمياط، بدت عليها الموهبة فى سن مبكرة فالتحقت بمعهد الفنون المسرحية ومعهد الموسيقى فى نفس الوقت، عملت فى المسرح وقدمت العديد من الاعمال الناجحة الى جانب الكثير من الاعمال التليفزيونية والسينمائية .

وتوفيت الفنانة الكبيرة سهير البابلى داخل أحد المستشفيات الذى كانت تعالج بداخله منذ عدة أيام، عن عمر يناهز 86 عامًا، بعد تعرضها لوعكة صحية نتيجة إصابتها بغيبوبة سكر أدت إلى مضاعفتها واحتجازها بالرعاية المركزة.

وكانت الفنانة الكبيرة سهير البابلى تعرضت لغيبوبة سكر أدت إلى عدد من المضاعفات وتم احتجازها بالرعاية المركزة بأحد المستشفيات، ونشرت الفنانة المعتزلة حلا شيحة عبر صفحتها على انستجرام منشورا تقول فيه: «جميلة الجميلات قلبًا وقالبًا السيدة الفاضلة الحاجة سُهير البابلى ادعو لها بالشفاء العاجل التام بإذن الله“.

وبعدها أعلنت نيفين الناقورى الابنة الوحيدة لملكة البهجة سهير البابلى عن احتجاز والدتها بالرعاية المركزة طالبة من الجمهور الدعاء لوالدتها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى