أخبار الفن

كانت حب حياته .. هل دخل منير مراد الإسلام بهدف الزواج من سهير البابلى؟

رحلت الفنانة الكبيرة سهير البابلى بعد حياة ثرية ومشوار فنى وإنسانى جعلها رمزاً للبهجة والحب والسعادة والابتسام ، ورغم رحيلها ستبقى دائماً بفنها وسيرتها العطرة فى قلوب الملايين الذين أسعدتهم ورسمت البسمة على وجوههم.

 

كانت سهير البابلى شخصية جميلة يحبها الجميع ويتعلقون بها حيث كانت تمتلك جاذبية وحضوراً لا ينافسها فيه أحد ، ووقع فى غرامها عدد من الرجال الذين ارتبطوا بها ، حيث تزوجت الفنانة الراحلة فى حياتها 5 زيجات ، وأجمع أزواج سهير البابلى على حبها واحترامها وتقديرها حتى بعد طلاقها منهم وكانوا لا يذكرونها ولا تذكرهم إلا بكل خير، حيث كانت نموذجاً فى الرقى والأخلاق فى كل تعاملاتها حتى فى فراق من جمعها بهم ميثاق الزواج.

 

وكان أول زواج للفنانة الكبيرة سهير البابلى في بداية حياتها وهى فى سن 16 سنة من رجل الأعمال محمود الناقوري، وهو والد ابنتها الوحيدة نيفين، ولكنهما إنفصلا لرفضه أن تكمل مشوارها الفني، الذي أصرت عليه بينما كان يرغب أن تتفرغ لمنزلها وابنتها.

 

أما الزيجة الثانية للفنانة الكبيرة فكانت من الملحن الكبير العبقرى خفيف الظل منير مراد، شقيق الفنانة الكبيرة ليلى مراد والذي أشار البعض إلى أنه  أشهرإسلامه من أجل أن يتزوجها لأنه كان يحبها كثيراً، وكان منير مراد تزوج قبل ارتباطه بسهير البابلى من فتاة يهودية إيطالية ، ثم انفصل عنها، وكانت سهير البابلى من عشاق شقيقته القيثارة ليلى مراد والتقته فى أحد الحفلات التى كانت تحرص على حضورها، وتعلق بها منير مراد  بشدة وتزوجها واستمرت الزيجة 9 سنوات كاملة من عام 1958 وحتى 1967، وتعتبر “سهير” الحب الحقيقي في حياته، ولكن نتيجة تعدد الخلافات، وغيرة “منير” الشديدة، انتهت الزيجة بالطلاق، ليظل عدة سنوات بلا زواج، حتى تزوج للمرة الثالثة ، واستمرت تلك الزيجة حتى وفاته .

 

وحكت الفنانة سهير البابلي في أحد حوارتها التلفزيونية قصة زواجها من الفنان الراحل منير مراد بعد قصة حب، مؤكدة أنه أسلم عن اقتناع قبل زواجهما، وكانت شقيقته ليلى مراد قد أشهرت إسلامه. 

 

وأكدت الفنانة الكبيرة سهير البابلى  فى  أحد حواراتها أنها أحبت منير مراد وأنه كان صادقًا في إسلامه، ولم يكن تغيير ديانته بغرض الزواج منها فقط مشيرة الي أن الغيرة كانت السبب وراء قرار الانفصال .

 

وكانت البابلى دائماً تتحدث عن دور منير مراد فى حياتها الفنية  وتؤكد أنه استفادت منه  على المستوى الفني والشخصي، حيث علمها كيفية التعامل مع الناس خاصة الفنانين، فكانت تقابل عمالقة الفن، وكان يوجهها كيف تتعامل ، قائلة:” كنت صغيرة وكنت لسه بتعلم إزاي أتكلم في الحفلات والمجتمعات الراقية”، كما كشفت أن منير مراد هو الذى علمها الغناء، حيث كان يجعلها تدندن الألحان التي يؤلفها لكي يسمعها منها ، كما تحدثت الفنانة الراحلة عن علاقتها بالقيثارة ليلى مراد مؤكدة أنها كانت دائما ً تفتح بيتها لإخوتها وتلتقيها دائما وجمعتها بها علاقة قوية، مؤكدة أنها تعلمت منها الضحك وخفة الروح والرقى فى الكوميديا وأن القيثارة كانت تتمتع بخفة ظل كبيرة.

 

وكان منير مراد نجما فى التمثيل والاستعراض والغناء والتلحين والتقليد ، كما لحن لأكبر نجوم الغناء ووصل عدد ألحانه إلى أكثر من 3 آلاف أغنية ودويتو.

 

وفى عام 1981 قبل أن يكمل منير مراد عامه الستين، توفى بأزمة قلبية.

 

وتزوجت الفنانة الكبير سهير البابلى بعد طلاقها من منير مراد  للمرة الثالثة من “الجواهرجي” أشرف السرجاني، وبعد وفاته تزوجت للمرة الرابعة من رجل الأعمال محمود غنيم، أما الزيجة الخامسة والأخيرة كانت من الفنان الكبير أحمد خليل، الذى كان فى بداية حياته الفنية وكانت تسبقه فى الشهرة، وحدثت خلافات بينهما ووقع الطلاق ولكن ظل الفنان الراحل يذكرها بالخير حتى وفاته.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى