أخبار الفن

وقف مذيع أهان ” أديل ” وتسبب فى خسارة القناة مليون دولار .. اعرف التفاصيل

أوقفت إدارة القناة السابعة الاسترالية مذيعها مات دوران عن العمل، على خلفية اعترافه خلال مقابلة كان يجريها مع النجمة أديل، بأنه لم يستمع لأحدث ألبوماتها الغنائية، وكان دوران، مقدم برنامج Weekend Sunrise، قد غادر إلى لندن لإجراء مقابلة مع نجمة البوب، أديل، 33 عاما، لكنه اعترف لها في سياق حديثه بأنه لم يستمع بالفعل لألبومها الجديد، ما اعتبرته إدارة المحطة بمثابة “إهانة” بحق المغنية، وذكرت بهذا الخصوص صحيفة “الديلي تلجراف” البريطانية أن دوران أجرى مقابلة مع أديل استمرت ما بين 20 إلى 30 دقيقة، لم يسألها خلالها سؤالا واحدا عن ألبومها الجديد، وحين بادرت هي بسؤاله عن رأيه الشخصي في ألبومها الجديد، الذي يحمل اسم “30”، فاجأها دوران باعترافه أنه لم يستمع إليه في واقع الأمر.

 

تفاصيل ايقاف مذيع اهان اديل 

ويقال، طبقا للصحيفة، إن أديل انسحبت بعدها، لكن هناك مصادر أخرى أكدت أن المقابلة كانت قد انتهت بالفعل وقت استطلاع أديل رأي دوران في الألبوم، وبالرغم من تسجيل كامل المقابلة، إلا أن شركة سوني، التي تدير تعاملات النجمة أديل، رفضت منح القناة السابعة الأسترالية الحقوق في بث أي جزء منها.

 

وفي غضون ذلك، يقال إن القناة الاسترالية قد أنفقت مليون دولار أمريكي لإجراء تلك المقابلة الحصرية والحصول على حق المقابلة التي أجرتها أديل مؤخرا مع المذيعة الأمريكية الشهيرة، أوبرا وينفري، وكذلك التسجيل الخاص بحفلتها One Night Only.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى