أخبار دولية

انطلاق فعاليات المعرض الذهبي لفناني الإمارات 50 * 50

 

 

د. هيفاء الأمين؛ الإمارات، دبي.

انطلق في مؤسسة العويس الثقافية، بمشاركة خمسون فناناً إماراتياً، يشاركون في أضخم تظاهرة فنية من نوعها . افتتحها معالي الدكتور أنور محمد قرقاش المستشار الدبلوماسي لصاحب السمو رئيس الدولة، رئيس مجلس أمناء مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية يرافقه معالي محمد أحمد المر رئيس مجلس إدارة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم، وبحضور سعادة عبد الحميد أحمد الأمين العام لجائزة سلطان بن علي العويس الثقافية، والدكتورة فاطمة الصايغ عضو مجلس الأمناء، والدكتورة رفيعة غباش، مؤسِسة ومديرة متحف المرأة في دبي، وحشد كبير من الفنانين والمثقفين والإعلاميين، افتتح “المعرض الذهبي لفناني الإمارات 50 * 50) والذي يشارك فيه 50 فناناً إماراتياً يبدعون في حقول الرسم والتشكيل والنحت والتصوير والتكوين وغيرها..

والذي تنظمه مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية بمناسبة اليوم الوطني الخمسين لقيام دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تجول الدكتور أنور محمد قرقاش في أرجاء المعرض الكبير واطلع على أعمال الفنانين المشاركين وتجاذب معهم أطراف الحديث، وعبر معاليه عن فخره واعتزازه بالحركة الفنية الإماراتية التي تطورت بشكل كبير في ظل الاتحاد.

وقد شارك في هذا المعرض 50 فناناً إماراتياً من مختلف الأجيال والمدارس الفنية وهم: علي العبدان – محمد الاستاد – خلود الجابري- د. نجاة مكي- عبد الرحيم سالم- د. محمد يوسف- محمود الرمحي- منى الخاجة – فاطمة لوتاه – عبد القادر الريس – حسين الشريف – عبدالرحمن زينل – أحمد الانصاري –- محمد مندي – الشيخة اليازية آل نهيان – ابراهيم العوضي – سلامه المزروعي – سلمى المري – أمنه الفلاسي -فاطمة الحمادي – سعود الظاهري – خولة درويش – سالم الجنيبي – سمية الريس – د. كريمة الشوملي – عزة القبيسي – سوسن خميس – محمد القصاب – خليل عبد الواجد – بدر عباس – سالم جوهر – علي بن ثالث – جاسم العوضي – فايزة مبارك  – امين بن سنان – شيماء عبدالرحمن – احمد الدوسري – موسى الحليان –  وصال العلي – فيصل الريس – خالد  الاستاد –  شيخة السويدي – محمد المرزوقي –  صالح الأستاذ – عليا لوتاه – كلثم بالسلاح – موزة الفلاسي  – محمد اهلي – خالد الجلاف – جمال حبروش.

ويأتي هذا المعرض العملاق احتفاءاً بالحركة الفنية الإماراتية التي واكبت مسيرة بناء الدولة وتطورها من خلال الأعمال الفنية، ليس في مجال الرصد والتوثيق فحسب، بل في مجال تطور الفن وأدواته وفلسفته وصولاً إلى أحدث المدارس الفنية في العالم، والتي كان لها نصيبها في الساحة المحلية.

وعلى هامش المعرض أقيمت ندوة تشكيلية ناقشت (الفن التشكيلي الإماراتي في نصف قرن) شارك فيها كل من سلمى المري وعلي العبدان ومحمد الاستاد وأدارها الفنان إحسان الخطيب، حيث أشار الفنان العبدان إلى تطور الفن في الإمارات ومواكبته لأحدث المدارس الكبيرة، كما تحدثت الفنانة سلمى المري عن تجربتها وفلسفتها في بناء العمل، وأيضاً قدم الفنان محمد الاستاد عرضياً لفيلم قصير عن طريقته في رسم لوحة من مفردات الطبيعة.
وفي نهاية المحاضرة قدم الأمين العام عبد الحميد أحمد شهادات تقدير للمشاركين في الندوة وشكرهم على المعلومات القيمة التي أغنت الفعالية وتمنى لهم التوفيق في مسيرتهم.
ويستمر “المعرض الذهبي لفناني الإمارات 50 * 50” لغاية 22 ديسمبر المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى