أخبار مصر

المخرج الكبير داود عبد السيد: أفلامي ليس بها عُري.. وليس فى الفن ممنوع

قال المخرج داوود عبدالسيد، إن الجمهور القديم كان صاحب هموم ويبحث عنها في الأعمال الفنية، لكن رواد السينما الآن يذهبون للتسلية.

 

وأضاف عبدالسيد خلال حواره ببرنامج «في المساء مع قصواء»، الذي تقدمه الإعلامية قصواء الخلالي، المذاع على فضائية «CBC»، أن السينما التجارية تقدم التسلية لهذا النوع من الجمهور بتقنية وإنتاج سخي، لافتًا إلى أن الجمهور القديم لم يعد في إمكانه الذهاب إلى السينما في هذه الأيام بسبب أسعار التذاكر. 

 

وتابع المخرج: “بعض دور السينما في القاهرة والتجمع معرفش طريقها ولو ركبت عربيتي معرفش أوصلها، وده بره التكلفة”. 

 

وأشار، إلى أن الفن يقدم الواقع والحياة ولا يوجد فيه ما هو ممنوع: “الجسد فيه قيمة جمالية مهمة وأفلامنا ليس بها عري، والممنوع الوحيد في الفن هو أن نقدم شيئا خارج الضرورة الفنية”.

 

من ناحيتها، أعربت زوجته الكاتبة الصحفية كريمة كمال، عن سعادتها الكبيرة، بسبب التقدير الكبير الذي تلقاه من الجمهور، وبخاصة الشباب صغير السن، الذي لم يكن موجودا عندما عُرضت أفلامه: “الرحلة كانت سريعة، وبقول الحمد لله إنه معملش غير اللي عاوز يعمله وقدم الشغل اللي هو مؤمن به فقط”.

 

المخرج الكبير داود عبد السيد: أفلامي ليس بها عُري.. وليس فى الفن ممنوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى