تكنولوجيا

“سونى” و”ليغو” تستثمران 2 مليار دولار فى الشركة الناشرة للعبة “فورتنايت”

أعلنت مجموعة “سونى” اليابانية العملاقة والمجموعة الأم لشركة “ليغو” الدنماركية عن استثمار مليارى دولار في شركة “إبيك غيمز”، ناشرة لعبة “فورتنايت” التي تعتبر ظاهرة في مجال ألعاب الفيديو، سعياً إلى تمويل جهود تطوير ميتافيرس، وفقا للبيان الإماراتية.

ويهدف ضخ مليارى دولار “إلى تعزيز هدف الشركة المتمثل فى بناء ميتافيرس ودعم نموها المستمر”، على ما أوضحت “ليغو” و”سونى” وكيركبى (Kirkbi) الشركة القابضة للعبة “ليغو” الأولى في العالم.

واستثمرت كل من “سونى”، وهي أصلاً مساهم في “إبيك جيمز”، وكيركبي المساهم الجديد، مليار دولار، على ما افادت المجموعات الثلاث فى بيان مشترك.

وأضافت أنها “تقدّر كثيراً المصممين واللاعبين على السواء، وتريد إنشاء ترفيه اجتماعي جديد من خلال استكشاف العلاقة بين العالمين الرقمي والمادي”، ويرفع هذا الاستثمار قيمة “إبيك غيمز” إلى 31.5 مليار دولار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى