الأدب

صدور “الرقمنة وأدب الأطفال” ضمن سلسلة الكتاب الأول بالمجلس الأعلى للثقافة

 

صدر حديثًا عن المجلس الأعلى للثقافة، بأمانة الدكتور هشام عزمى، ضمن سلسلة الكتاب الأول التابعة للإدارة المركزية للشعب واللجان الثقافية، برئاسة الكاتب محمد عبد الحافظ ناصف، دراسة جديدة بعنوان “الرقمنة وأدب الأطفال” للدكتورة بخيتة حامد إبراهيم.

وتحيط هذه الدراسة بعمق ودقة وشمولية موضوع الرقمنة فى أدب الأطفال والثقافة التكنولوجية، ومستقبل الكتاب الورقى فى ظل الوسائط الثقافية الحديثة، والعلاقة بين الكتاب الورقى والكتاب الإلكتروني.
الرقمنة

كما أن التطور الكبير الذى يشهده العالم من ناحية الرقمنة والتكنولوجيا أصبح واقعًا ملموسًا تقوم عليه تغيرات جذرية وثورات تقنية فى مجالات الحياة المختلفة بخاصة مجال الإبداع، وهذا الكتاب يحيط بعمق ودقة وشمولية بالرقمنة فى أدب الأطفال والثقافة الحديثة، والعلاقة بين الكتاب الورقى والكتاب الإلكتروني.
ويسلط الكتاب أيضا الضوء على جملة من الموضوعات المهمة حول الثقافة التكنولوجية والأطفال، وقوفًا على الوظائف التعليمية والاجتماعية والترفيهية والثقافية للتكنولوجيا وانعكاس ذلك – إيجابًا وسلبًا – على شخصية الطفل وسماته، ودور الأسرة والمدرسة فى مراقبة الحضور التكنولوجى فى حياة الأطفال تجنبًا لمخاطرة.

وجدير بالذكر أن السلسلة جاءت فى إصدارها الثالث، ويرأس تحرير السلسلة الكاتب محمد ناصف رئس الإدارة المركزية للشعب و اللجان الثقافية، ويديرها كل من الدكتورة نعيمة عاشور والدكتور على الشيخ و سكرتارية تحرير سها صفوت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى