آراء وتحليلات

كلمة العدد ١٢٥٩ المنتدي الثقافي السيناوي

يكتبها د. محمود قطامش

كانت ولا زالت النخبه المثقفه هي محرك التطوير والتغيير والتحديث في المجتمعات الحديثه حيث ان اي مجتمع ليس به نخبه فاعله لا يمكن ان ينتقل للافضل حيث المثقف المتفاعل مع قضايا وطنه له دور اساسي في احداث التغيير فانه وحده القادر علي تكوين طبقه من المثقفين المرتبطين بقضايا وطنهم وهو الذي يبحث دوما عن تجاوز المعوقات التي تقف امام نظام اجتماعي افضل اكثر انسانيه واكثر عقلانيه ……. هناك في العريش ومن رحم معاناة اهلها مع الارهاب خرج المنتدي السيناوي حيث استطاع بذكاء ان يلعب دورا تكامليا مع الاجهزه التنفيذيه بالمحافظه عبر مجموعه من المثقفين السيناويين من كل اطياف المجتمع استطاع ان يجمعهم بحب الاستاذ / سعيد العيسوي السياسي والمثقف الابرز علي الساحه السيناويه اقول جمعهم حب الارض ورغبتهم الجامحه في وضع وتسخير كل امكاناتهم لخدمه المجتمع فخرجت عشرات المبادرات واللقاءات التي تصب في صالح المواطنين ولا شك ان السمعه الطيبه التي يتمتع بها كل اعضاء المنتدي قد ساهمت بشكل كبير في اكتساب ثقه الجهاز التنفيذي بالمحافظه مما اعطاهم قوه دافعه لكسر صوره المثقف النمطي الجامد المنفصل عن قضايا بلاده ويتحدث لغه جافه لكن استطاع المنتدي السيناوي نقل حواراته الي رحاب اوسع مع المسئولين وصناع القرار في المجتمع السيناوي ……… ان فعاليات المنتدي الثقافي السيناوي لاشك انها تلتقي بايجابيه مع دعوة الرئيس للحوار والتي نراها بحثا عن حلول لامراضنا الاجتماعيه والحياتية بعيدا عن المناكفة السياسيه فهو دوحه رحبه من الافكار تقدم عشرات الاجوبه لكل سؤال عن الواقع السيناوي ……ادعوهم لمزيد من المبادرات والافكار بعد ان انتزعوا اعترافا من وزاره الثقافه ….. مجموعه من المثقفين فكوا اسر عقولهم من الثورجية والحزبيه ودعاة المظلوميه الي فناء الوطنيه الارحب والاوسع
هي تجربه تشبه نوادي الفكر او بنوك الافكار علي مستوي العالم ليتها تعم كل محافظات المحروسه .
وحاول تفهم
محمود صلاح قطامش
مصر تلاتين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى