أخبار الرياضةرئيسية

هؤلاء وراء عودة رمضان صبحى للتوهج فى سماء الكرة المصرية

مستوى استثنائي يقدمه رمضان صبحي مع المنتخب الأوليمبي في التصفيات الإفريقية المؤهلة لأولمبياد طوكيو، ليساهم اللاعب الملقب بالعفيجي في ضمان تأهل منتخبنا الوطني للدور نصف النهائي من البطولة والإقتراب من تحقيق حلم التأهل للأولمبياد.

ومن قبل المشاركة مع المنتخب الأوليمبي ويقدم رمضان صبحي مستوى استثنائي مع الأهلي منذ بداية الموسم الجاري، ليساهم أيضاً في اعتلاء الفريق الأحمر لصدارة ترتيب بطولة الدوري العام والصعود لدو المجموعات ببطولة دوري أبطال افريقيا.

واستعاد رمضان صبحي بريقه هذا الموسم بشكل لافت بعد انخفاض مستواه بعض الشيء في الموسم الماضي إلا أن هناك شخصين كان لهم الدور الأكبر في استعادة رامادونا لمستواه المعهود وهم :

فايلر

لعب السويسري رينيه فايلر المدير الفني للأهلي دوراً كبيراً في استعادة رمضان صبحي لمستواه من خلال توظيفه بشكل مثالي مع الفريق الأحمر والإعتماد عليه ومنحه الثقة بشكل كبير، ليصبح واحد من أهم مفاتيح اللعب إن لم يكن أهمها وأخطرها في التشكيلة الحمراء هذا الموسم.

شوقي غريب

لا يقل دور شوقي غريب المدير الفني للمنتخب الأوليمبي عن دور فايلر في تطوير أداء رمضان صبحي، حيث نجح غريب في توظيفه في عدده مراكز منها مركز صانع الألعاب والمهاجم الصريح بخلاف الدفع به في مركز الجناح.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى