آراء وتحليلاتسبعة سنوات من الانجاز

سبع سنوات من الإنجاز.. مصر تمضي قدما نحو المستقبل مكتسبات تاريخية للمرأة المصرية

بقلم / سهام عزالدين جبريل 

 

مكاسب ضخمة حصدتها المرأة في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، لم تحصل عليها من قبل

 

فقد إعتبر السيد الرئيس  تمكين المرأة أحد الإستراتيجيات الهامة بناء مصر الحديثة، اعتمادًا على طاقات المصريين كافة حيث سعى الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال فترة حكمه لينتصر للمرأة مؤكدًا على عظمة المرأة وحرصه الاهتمام بالمرأة المصرية ودورها الهام والحيوى  في المجتمع

 

وفى هذا المقال ترصد  مصر ثلاثين خطوط عريضة  عن جهود الدولة في تمكين المرأة خلال سبع سنوات من انجازات من حكم الرئيس السيسي

 

– فالدولة المصرية الجديدة أولت لملف المرأة اهتمامًا خاصًا،ومن خلال دعم ومساندة القيادة السياسية فقد أعرب السيد الرئيس وفى كافة تصريحاته  عن تقديره لإسهامات المرأة المصرية في المحافل الوطنية والإقليمية والدولية،  فأصبح ملف ألمرأة من الملفات الهامة والتى استمدت استراتيجيتها من خلال الإستراتيجيةالوطنية للدولة المصرية  التى اتطلق من الأهـــــــــــداف القوميـــــــــــــة التى تهتم بالقوة البشرية التى تمثل احد دعائم قوى الدولة الشاملة والتى اولت أهتمام خاص بقضايا المرأة بأعتبارها ايقونة العمل الوطنى وركيزة بناء الاسرة وصلاح المجتمع فكان العمل الجاد  لتنمية قدرات المرأه المصرية وضمان مشاركتها بفاعلية فى قضايا المجتمع مع الإهتمام الذى ترجم ألياته على أرض الواقع  حيث وصلت إلى مستوى تاريخي في التمكين السياسي والاقتصادي، وتواجدت بقوة في جميع المناصب الحكومية، والإنجازات التي حدثت في ملف تمكين المرأة بكافة محاوره السياسية والإقتصادية والإجتماعية والقانونية والحماية حيث شهدت ا لمرحلة الجديدة التي تعيشها حاليًا، نرصدها في نقاط في السطور التالية :

 

-إعلان الرئيس عبدالفتاح السيسي أنّ العام 2017 هو عام للمرأه المصرية

 

-وصلت نسبة الوزيرات في الحكومة إلى 25% أي ربع الوزراء من السيدات، وهي النسبة الأعلى على الإطلاق في تاريخ مصر

 

– بلفت نسبة نائبات المحافظين في 2020 بلغت 31% لأول مرة في تاريخ مصر

 

-وصلت نسبة تمثيل المرأة بالمجالس المحلية 25%، وفقا لدستور 2014 الذي وافق عليه الشعب المصري  أي ما يعادل الربع

 

-تواجد غير مسبوق للنساء في مجلس الشيوخ بمعدل 38 نائبة بنسبة تصل لـ12.5% من إجمالي الأعضاء

 

-عدد النائبات بمجلس النواب وصل 164 نائبة بنسبة 27% من إجمالي الأعضاء

 

-بدأ العنصر النسائي العمل في مجلس الدولة والنيابة العامة لأول مرة في تاريخ مصر

 

-زيادة نسبة المشروعات الموجهة للمرأة إلى 68.8% خلال عام 2018 في سابقة لم تحدث في تاريخ مصر

 

-وصلت نسبة المرأة في الوظائف الحكومية لـ45% لأول مرة

 

– إطلاق الاستراتيجية الوطنية لمكافحة العنف ضد المرأة

 

العصر الذهبى للمرأة المصرية

 

حقا لقد عاشت المرأة المصرية خلال هذه السنوات السبع عصرا ذهبيا غيرت مصير المرأة المصرية بعد حصولها على العديد من الإنجازات والمكتسبات والمناصب التي سطرها التاريخ في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، فقد حظيت المرأة باهتمام كبير ودعم ملحوظ من القيادة السياسية، ليشهد العصر الذهبي انتصارات حقيقية تحقق المساواة وتحفظ الحقوق لكل امرأة مصرية

 

شهد العصر الذهبي للمرأة العديد من المكتسبات والانجازات غير المسبوقة في مختلف المجالات، ووصلت إلى أعلى وأهم المناصب القيادية، حيث دخلت المرأة الحياة النيابية ووصلت إلى السلك القضائي وحصلت على نسبة ملحوظة في الحقائب الوزارية ومثلت نسبة كبيرة تحت قبة البرلمان

 

وتشهد سنوات الإنجاز العديد من المكاسب والإنجازات والمكتسبات التي حصلت عليها المرأة المصرية في عصرها الذهبي بعهد الرئيس السيسي حيث تولت الغديد من المناصب القيادية حيث  .

 

استطاعت المرأة الوصول إلى المناصب القيادية المهمة ومواقع صنع القرار، وأثبتت كفاءتها وجدارتها، حيث حصلت على العديد من المناصب الهامة لأول مرة على مر التاريخ وتستمر في تمثيل نسب أعلى في المناصب القيادية بالمؤسسات والهيئات الحكومية

 

مستشارة الرئيس للأمن القومي

 

ولأول مرة في التاريخ تم تعيين امرأة في هذا المنصب، وهي الدكتورة فايزة أبو النجا، بقرار من الرئيس السيسي تعيين لتكون السيدة الأولى التي تتولى منصب مستشار الرئيس لشئون الأمن القومي وهذا دليل على ثقة القيادة السياسية في كفاءة المرأة المصرية لتولي مثل هذه المناصب القوية

 

أول نائب لمحافظ البنك المركزي

 

وصلت المرأة إلى منصب أول نائب محافظ للبنك المركزي

 

على مستوى التمكين السياسى :

 

تمثيل المرأة فى الحكومة شهد  أعلى نسبة بالحقائب الوزارية

 

وحصلت المرأة على 8 حقائب وزارية فاصبح لدينا 8 وزيرات بالحكومة الحالية فقد شهدت حكومة  دكتور مصطفي مدبولي شهدت أكثر تمثيلا نسائيا ب8 وزيرات

 

واصبح لدين محافظين نساء ولأول مرة خلال السنوات السبع نشهد  امرأة تتولى منصب المحافظ.

 

كما تولت 5 سيدات منصب نواب للمحافظين واصبح لدينا سيدات فى مراكز صنع القرار وفى المواقع التنفيذية العليا وقى الإدارات التنفيذية والمحلية ،  .

 

المرأة في القضاء

 

ومن الإنجازات الكبيرة الغير مسبوقة في العصر الذهبي للمرأة، قرار الرئيس السيسي في يوم المرأة العالمي 8 مارس من هذا العام، بالاستعانة بالمرأة في مجلس الدولة والنيابة العامة، وجاء هذا القرار تفعيلاً للاستحقاق الدستوري بالمساواة وعدم التمييز، وتأكيداً على جدارة المرأة في تولي المناصب المختلفة

 

وعلى الفور جاءت الاستجابة السريعة لتوجيه الرئيس وأعلن مجلس الدولة بتاريخ 10 مارس الجاري عن بدء قبول طلبات تعيين عدد من عضوات النيابة الإدارية وهيئة قضايا الدولة بطريق النقل إلى مجلس الدولة، لأكثر من 430 قاضية وصدر قرار بدء عمل المرأة في مجلس الدولة والنيابة العامة

 

وصلت المرأة إلى السلك القضائي حيث تم تعيين 26 قاضية جديدة في محاكم الدرجة الأولى واكثر من 66 قاضية في المحاكم المصرية، بالإضافة إلى تعيين 6 قاضيات نائبات لرئيس هيئة قضايا الدولة المصرية ليتجاوز عدد القاضيات بالهيئة 430 قاضية

 

مساعد أول لرئيس الوزراء

 

ولأول مرة تتولى امرأة منصب مساعد أول رئيس الوزراء ، ما يعد انتصارًا وتقدمًا تحرزه المرأة المصرية، وبرهانًا واضحًا على ثقة القيادة السياسية ممثلة في الرئيس عبدالفتاح السيسي، وحكومة الدكتور مصطفى مدبولي، في قدرة المرأة على تحمل المسئولية وتوليها المناصب الهامة

 

نواب محافظين

 

تمكنت المرأة من الوصول إلى منصب نائب المحافظين، ففي حركة المحافظين عام 2018، شملت وصلت 4 عناصر نسائية وأصبحن نواب محافظين، وفي 2019 أصبحت 7 سيدات في هذا المنصب، لتكون النسبة 31%

 

على مستوى التمثيل الدولى  :

 

-تولت المرأة المصرية مدير مقر المنظمة الدولية بفيينا

 

حيث وصلت لأول مرة امرأة مصرية، في العصر الذهبي، وهي الدكتورة غادة والي، إلى منصب وكيل السكرتير العام للأمم المتحدة والمدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة للجريمة ومدير مقر المنظمة الدولية فى فيينا، ويعد ذلك انتصارًا جديدًا للمرأة المصرية

 

-ممثلة لمصر بالمجلس الاستشاري للاتحاد الإفريقي لمكافحة الفساد

 

وصلت المرأة إلى منصب ممثلة لجمهورية مصر العربية بانتخابات عضوية المجلس الاستشاري للاتحاد الإفريقي لمكافحة الفساد لمدة عامين من 2020 وحتى عام 2022، بعد الانتخابات التي أجريت بمقر الاتحاد الإفريقي بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا ممثلا عن إقليم الشمال

 

تمثيل المرأة في البرلمان

 

حرصت الدولة على تمكين المرأة في الحياة السياسية، ودخلت السيدات الحياة النيابية لتحقق المرأة انتصار جديد يضاف إلى مكتسباتها في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي،

 

ومن ضمن هذه المكتسبات  حصول النساء على أعلى نسبة تمثيل في تاريخ البرلمان المصري، وحصلن على على 164 مقعد فى البرلمان  وذلك يبين مشاركة المرأة بقوة في الانتخابات البرلمانية، كما أن التعديلات الدستورية الأخيرة وضعت كوتة للمرأة بنسبة 25% في الانتخابات البرلمانية، للحفاظ على تلك المكتسبات للمرأة، وضمان تمثيل قوى للسيدات في المجالس النيابية المصرية من قبل، كما نجحت المرأة في المشاركة بشكل كبير في انتخابات مجلسي النواب والشيوخ انتخابات رئاسة الجمهورية لتكون هي الأكثر إقبالا وتصدرت في المشهد السياسي، كما أنها في سابقة لم تحدث من قبل.

 

وكيلة مجلس الشيوخ :

 

حيث نجحت المرأة في المشاركة بشكل كبير في مجلس الشيوخ ولأول مرة تولت إمرأة مصرية قبطية منصب وكيل لمجلس الشيوخ بعد إعادة تشكيل المجلس في ضوء التعديلات الدستورية الأخيرة .

 

هكذا حققت المرأة المصرية نجاحات متتالية وغير مسبوقة فى عصر ارساء الحقوق واعادة بناء القيم فلولا المساندة الحقيقة لدعم وتمكين المرأة المصرية  وتفعيل وتنفيذ ألياتها على أرض الواقع وحرص ومتابعة السيد الرئيس وحصة على أدماج المرأة فى الاستراتيجية الوطنية  لبناء مصر الحديثة، اعتمادًا على طاقات المصريين كافة حيث سعى الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال هذه السنوات السبع  لينتصر للمرأة مؤكدًا على عظمة المرأة وحرصه الاهتمام بالمرأة ودورها الوطنى العظيم  ، وهكذا هى مصر تمضي قدما نحو المستقبل بجهود كافة أبنائها .

 

خالص تحياتى / سهام عزالدين جبريل

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى