موقع مصر تلاتين الإخباري - فحص 6.4 مليون مواطن ضمن الكشف المبكر عن الأمراض المزمنة والاعتلال الكلوى
أخبار مصر

فحص 6.4 مليون مواطن ضمن الكشف المبكر عن الأمراض المزمنة والاعتلال الكلوى

كشفت وزارة الصحة والسكان فى إنفوجراف عن جهود مبادرة رئيس الجمهورية لفحص وعلاج الأمراض المزمنة والكشف المبكر عن الاعتلال الكلوي بالمجان، حيث قامت بفحص  6 ملايين و404 آلاف و213 مواطناً حتى الآن .

 

وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن المبادرة تعمل من خلال 3601 وحدة رعاية أولية على مستوى الجمهورية، وتهدف إلى التشخيص المبكر وعلاج الأمراض المزمنة وتقديم خدمات صحية ذات جودة داخل وحدات الرعاية الأولية، لجميع المواطنين في الفئة العمرية الأكبر من 40 عاماً، إضافةً إلى الفئة العمرية التى تبدأ من 18 عاماً ممن لديهم تاريخ مرضى يتعلق بالأمراض المزمنة.

 

وأضاف «عبدالغفار» أن المبادرة تقدم فحوصات قياس ضغط الدم، ونسبة السكر بالدم (عشوائي وتراكمي)، ونسبة الدهون بالدم، وفحوصات الكلى، ومؤشر كتلة الجسم، إضافةً إلى تقديم خدمات توعوية بعوامل الخطورة التي تسببها الأمراض المزمنة، ومتابعة المستفيدين من المبادرة من خلال زيارات متتالية يتم تحديد مواعيدها بناءً على نتائج الفحوصات الأولية.

 

وتابع «عبدالغفار» أن العلاج يصرف بالمجان للمواطنين الذين يتم اكتشاف إصابتهم بالأمراض المزمنة (ضغط، سكر) وذلك في الوحدات الصحية أو فى المستشفيات، وفقاً للحالة الصحية للمريض، بما يساهم فى خفض نسب الإصابة بأمراض الكلى المزمنة، وذلك وفقاً للأدلة الإرشادية الخاصة بالأمراض المزمنة، والتي تم إعدادها من خلال التعاون بين وزارة الصحة، ومنظمة الصحة العالمية، موضحاً أن اللجنة العلمية التابعة للمبادرة تقوم بوضع الأدلة الإرشادية، كما تعقد دورات تدريبية للأطقم الطبية المشاركين بالمبادرة.

 

وأشار «عبدالغفار» إلى تدريب الفرق الطبية بوحدات الرعاية الأولية على استخدام «جهاز الكشف المبكر عن الاعتلال الكلوي» وفي حالة التأكد من إصابة المواطن بالاعتلال الكلوى المزمن، تتم إحالته إلى المستشفيات لتلقى العلاج اللازم بالمجان، مناشداً المواطنين الذين يعانون من أمراض مزمنة (ضغط، سكر) ضرورة زيارة الوحدات الصحية للاستفادة من خدمات «مبادرة رئيس الجمهورية لفحص وعلاج الأمراض المزمنة والكشف المبكر عن الاعتلال الكلوى» والاطمئنان على حالتهم الصحية. 

 

image0
 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *